سجل زيت النخيل أدنى مستوى منذ 10 أشهر على خلفية ارتفاع الرينجيت و توقعات بزيادة الإنتاج

Capture

سجلت العقود الآجلة لزيت النخيل الماليزي أدنى مستوى منذ 10 أشهر في النصف الثاني من العام على خلفية ارتفاع الرينجيت ، مع توقعات بارتفاع الإنتاج وضعف نمو الصادرات مما يؤثر أيضا على السوق.

ارتفعت قيمة الرينجيت، عملة تجارة زيت النخيل، بنسبة 0.1٪ إلى 4.2610 للدولار الواحد. ووصل في وقت سابق الى 4.2570، وهو الاقوى في خلال اسبوع.

وقد انخفض مؤشر عقود زيت النخيل لتسليم أغسطس في بورصة المشتقات الماليزية بنسبة 1٪ ليصل إلى 2،432 رينجت (570.76 دولار أمريكي) للطن عند الإغلاق. ووصل الى ادنى مستوى له خلال اليوم وهو 2.425 رينجت وهو ادنى مستوى له منذ 8 اغسطس. وبلغ حجم التداول57،616  عقدا لإجمالى  25 طنا

وأظهرت بيانات صادرة عن هيئة زيت النخيل الماليزي تراجع المخرون فى نهاية مايو بنسبة 2.6٪ من الشهر السابق إلى 1.56 مليون طن، في حين ارتفع الإنتاج 6.9٪ إلى 1.65 مليون طن.

 كما انخفض زيت فول الصويا فى مجلس شيكاغو للتجارة بنسبة 0.3٪، كما اتخفضت عقود زيت فول الصويا في سبتمبر على بورصة داليان للسلع بنسبة 0.1٪.

وقد انخفضت عقود الاولين لشهر سبتمبر بنسبة 0.2٪. تتأثر أسعار زيت النخيل عادة بحركات زيت فول الصويا، حيث تتنافس الزيوت النباتية على حصة في السوق العالمية.

14/6/2017

Facebooktwittergoogle_plusredditpinterestlinkedinmail